.
.
.

يا الله يا فارج الكربات والشده
يازايل الهم والهوجاس والضيقة

تفرج لمن قامت الايام تحتده
صوب أشهب اللال حتى نشفت ريقه

وسود الليالي تدور وبيحت سده
والله درى عن ردى حظي وتوفيقه

والوقت طول وصبري واصل حده
واليا وصل مثل صبر ايوب ما طيقه

على وليف يتل القلب ويشده
شدة مخاليب حر عقب تحليقه

ابو عيون لها وقت الرضا لده
تصوب الرجل وتهنيه وتعيقه

سود ونظراتها لو تبتسم حده
ووساع تدخل على الله من مخاليقه

اليا نظر فيّ باسلوبه ومن جده
أحس قلبي مقطعت معاليقه

واليا تكلم الوقت ونعده
محلا كلامه ويا محلا تعاليقه

وليا ضحك تضحك الدنيا على يده
وان زعل كني سجين طال تحقيقه

أقابله عندهم بالهجر والصده
مابي حد يدري اني من عشاشيقه

وليا أقبلت ينشرح صدري من قده
وان راح تسمع زفير الصدر وشهيقه

شوفه ربيع الفواد وغيبته ضده
وبعده سبايب حزن قلبي وتمزيقه

والقلب وده يصارحهم ولا وده
أخشى عليه العتب تصفق صوافيقه

حبه دخل وسط قلبي ما اقدر أرده
وأنا أحسب إنها ما تلحقني ملاحيقه

وان قيل بحر الهوا جزره قبل مده
وش يستفيدون من كذبه وتصديقه

قصة هوانا حقيقيه وممتده
ما هيب قصة خياليه وتلفيقه

علم بها الليل وجه الصبح وأرتده
أرتد وجهة شعاعه عقب تفتيقه

وعلم بها الوارد الظامي على عده
وصدر وهو ما ملا من ماه أباريقه

وعلم بها الساحل الشرقي بحر جده
وأصفر بحر الغروب وغاب تشريفه

الله يهني عيوني في نظر خده
والله يلم الشمل من عقب تفريقه


.

-

#شعر

فهد بن شعلان الأكلبي

.
.

الموضوع الأصلي: ربيع ودهر || الكاتب: رشيد العهد || المصدر: مضايف شمر

كلمات البحث

اسلام ، حوار ،شعر ، كمبيوتر ،تصاميم ، رياضة، معرض صور