نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


متابعة - الجزيرة أونلاين




تعرف المانجو باسم "ملك الفواكه"، فثمرة المانجو واحدة من ألذ الفواكه التى تنمو بوفرة فى معظم البلدان الاستوائية، وفى الواقع تتكون العديد من النظم الطبيعية للأدوية من الفواكه مثل المانجو المستخدم فى إعداد بعض الأدوية، وحتى قبل ظهور الأدوية الحديثة استخدم الناس المكونات الطبيعية مثل الفواكه والخضروات والأعشاب والزهور والجذور وغيرها، لعلاج عدد من الأمراض.
ووجدت العديد من الدراسات البحثية التى نشرها موقع "boldsky" أن الأدوية الطبيعية تجعل الناس أكثر صحة على المدى الطويل، لأنها لا تشمل أى آثار جانبية على عكس العديد من الأدوية الحديثة.
وأظهرت دراسة بحثية حديثة نشرت أن المانجو لديها القدرة على السيطرة على مرض السكري وأعراضه غير المرغوب فيها، حيث تحتوى المانجو على فيتامين (أ) ونسب مرتفعة من الألياف التى تعمل على تقليل نسبة التهاب الأعضاء الداخلية فى مرضى السكرى.
وبالإضافة إلى ذلك يمكن أيضا تساعد المانجو فى السيطرة على نسبة الجلوكوز فى الدم وبالتالى السيطرة على المرض، لكن بالإضافة إلى تناول المانجو على أساس منتظم، فمن المهم أيضا أخذ أدوية السكرى المقررة من قبل الطبيب.
ومن المعروف أن المانجو يساعد على خفض مستوى الكوليسترول فى الدم، والحد من حب الشباب، وتحسين صحة العين، وتعزيز الصحة الجنسية، والحد من الحموضة، وتحسين صحة القلب، ومنع السكتة الدماغية.


.


كلمات البحث

اسلام ، حوار ،شعر ، كمبيوتر ،تصاميم ، رياضة، معرض صور