نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


متابعة - الجزيرة أونلاين




الليكوبين مادة مضادة للأكسدة لونها أحمر توجد في الخضروات والفواكه، تعمل هذه المادة على حماية بعض أعضاء الجسم من السرطان، مثل الكبد والبروستاتا، وبشكل عام كلما زادت مدخلات الجسم من الليكوبين كلما قلّت مخاطر الإصابة بالأورام، وأمراض القلب، والضمور البقعي.
تناول 25 ملغ من الليكوبين يومياً ساعد على خفض الكولسترول الضار البروستاتا.
وأظهرت دراسة نشرت عام 2010 أن الليكوبين يبطئ ويحمي من سرطان البروستاتا، وأن تناول مكملات الليكوبين مع حصة منه عن طريق الطعام (الطماطم) تبلغ 30 ملغ يومياً لمدة 3 أسابيع قد نجح في إبطاء نمو سرطان البروستاتا.
القلب
وبحسب دراسة موسعة شملت مراجعة نتائج 12 دراسة عن تأثير الليكوبين على الكولسترول وضغط الدم، تبين أن تناول 25 ملغ من الليكوبين يومياً ساعد على خفض الكولسترول الضار، وأن الجرعات الأصغر من ذلك لم تحقق نتيجة فعّالة. وتبين أيضاً أن الليكوبين ساعد على خفض ضغط الدم المرتفع.
الضمور البقعي
الأدلة على أن الليكوبين يحمي العين من مشكلة الضمور ليست كثيرة، لكن هناك ما يفيد بأنه يمكن أن يساعد على تقليل الأكسدة في العين، وربنا يساعد ذلك أيضاً عند علاج الجلوكوما.
فوائد أخرى
هناك ما يعزّز الاعتقاد بأن الليكوبين كمضاد للأكسدة يساعد بشكل غير مباشر على الوقاية من السكري والسرطان.
أين يوجد الليكوبين؟
أغنى الأطعمة بالليكوبين هي الطماطم المطبوخة، يليها البطيخ، والجريب فروت، والبابايا، والجوافة، والهليون، والعنب الأحمر، والجزر، والمانجو.


.


كلمات البحث

اسلام ، حوار ،شعر ، كمبيوتر ،تصاميم ، رياضة، معرض صور