(تاريخ قدوم الاساعده في بقعاء)


مدينة بقعاء ذات الاسم الشهير والتضاريس التي ذكرها الشعراء في قصائدهم وحددوا

عدة اماكن شهيره فيها وحولها مثل (بسقط اللواء بين الدخول فحومل ) ومثل قول الهلالي

رحلنا ولا ابقينا بنجدن حسوفه=سوى عيلمـن بين اللواء وزرود
عـبـيـنـا لماه جـلد تسعين حقه=وتسعـيـن مع تسعـيـن جلد قعود
دفـنـاه عـن ناسـن تولاه عقبنا=شحـاحـن ولا بالطـايـلات تجـود


والشواهد كثيره من هذا النوع 00

وقد اختلف الرواة حتى من اهالي بقعاء في تحديد العام الذي نزحت فيه ظعون الاساعده من

ديار عتيبه وبالتحديد تلك الوديان التي تقع على مشارف مدينة الطائف مثل(وادي رهاط) والذي

ذكره سعدي بن مبارك جد بريك راعي بقعاء لامه في قصيده ومنها:



عـوايـد الاخـيـار فـعـل الجـماله=وان حرت في صعب المشاكل تحله
تامـن بجـانـبـهـم وتـرجـي نواله=طول اللـيـالـي ماتـشــوف الـمـمـله
عـلـمـي بهم من قبل لااشوف جاله=فـي مـفـرش الـوادي تلاقي محـله


ولكن الرواة والمهتمين بالتاريخ من اهالي بقعاء ذهب الاغلبيه منهم الى ان هذا النزوح مضى عليه

اربعمائة عام وانه حدث في حدود الاعوام 1000 الى 1050 للهجره 00

وهذا التحديد غير صحيح لان نزوحهم الى عن ديار عتيبه لم يكن جماعيا مرة واحده وانما كان على

دفعات وجماعات متتاليه وتأكدت ان النزوح الاول لهم كان في الفتره مابين 850 الى 900 للهجره

أي منذ مايقارب ستمائة عام تقريبا والدليل على ذلك ماذكره مؤلف كتاب (اصول الخيل)الذي قال:



((مربط عبيات ابن حتروش شيخ الأساعدة من قبيلة عتيبة: قابلت بعثة

حاكم مصر عباس باشا الشيخ عبيد ابن رشيد »ت 1288 هـ/ 1871 م« والشيخ

طلال ابن رمال وعبدالعزيز الشويعر وأخاه صالح الشويعر, جميع هؤلاء

المذكورين قابلتهم البعثة في مجلس شيوخ حايل آل رشيد, وصرح الجميع

للبعثة بأن ابن حتروش هو الذي يملك المربط الأساس للعبيه الشراكية

المسماة »عبية شرايد أمه« واشتهرت من ذرية هذه العبية الشراكية عبية

ابن حتروش الأخرى المسماة »عبية أم التوادي« فهي من نسل »عبية شرايد

أمه«.

وقد درجت فرس ابن حتروش إلى عرب السردية ثم إلى اللميلمي من عرب ولد

علي أهل الشمال الذين شيخهم محمد الدوخي ابن سمير وهم من المنابهة من

قبيلة عنزة. ثم درجت إلى ابن غشم من الروله من قبيلة عنزة ومن ابن غشم

درجت إلى رجل رويلي يلقب بـ »شرايد أمه« وقال عبيد ابن رشيد للبعثة

الكلام الآتي: حضرت عند الإمام فيصل بن تركي آل سعود وعنده نايف ابن

شعلان وصحن ابن شعلان (الاثنان من شيوخ الروله), فسأل الإمام فيصل

نايفاً: هل نشبي حصان العبية من خيل شرايد أمه, إذا جاءنا منها حصان?

فقال نايف: أشهد بالله أنها عبية شراكية, وتشبى في الليل المظلم.

ابن صلال يحارب ان حتروش:

وجاء في كتاب »أصول الخيل« لبعثة عباس باشا: إن قبيلة الفضول بزعامة

شيخها الفارس ابن صلال تحاربت مع قبيلة الأساعدة بزعامة شيخها الفارس

ابن حتروش, وتمكن ابن حتروش وهو يعتلي صهوة فرسه العبية أم التوادي من

قتل ابن صلال, في موضع يعرف الآن بـ »ثنية ابن صلال« وقبره موجود في

هذا الموضع في ديرة شمر - قرب حايل))


ومؤلف هذا الكتاب كان يتكلم بالطبع عن مرابط الخيل الاصيله ولكننا نستفيد من كلامه

فائده عظيمه وهي حرب الاساعده بزعامة سعد بن حتيرش مع الفضول بزعامة صلال الفضلي

ومبارزة ابن حتيرش لزعيم الفضول وكون المؤلف حدد المكان في حائل وكل هذا يعني ان الاساعده

نزلوا بقعاء قبل رحيل الفضول من ديار الجبلين او ان هزيمتهم امام الاساعده كانت من ضمن الاسباب

التي أدت الى رحيلهم فوق اللقاءات التي حدثت لهم من جموع الضياغم الطائيه القادمه من الجنوب00

وكما تعلمون ان هذا النزوح كان في منتصف القرن التاسع الهجري وهذا دليل على وجود الاساعده

في بقعاء في ذلك الحين وهو مايقارب ستة قرون وهو شيئ مؤكد من خلال النظر لنزوح الفضول للعراق00

ولو لم يحدد صاحب الكتاب مكان المبارزه لقلنا ان ذلك ربما حدث في العراق بعد رحيل ابن حتيرش ومن معه

للعراق ايضا ولكن تحديد المكان بحائل يعطينا الفائده بما جزمت به 000

وهناك من حددها في اربعمائة عام مستدلا بقصيدة سعدي بن مبارك التي ذكرت ثلاث ابيات منها هي

التي تهم موضوعنا فقالوا :

كان سعدي مولود وعايش في وادي رهاط ورحل لبقعاء وعاصر ابن بنته بريك راعي بقعاء المشهور

لدى المؤرخين انه استقبل قبيلة الضفير وشيخهم فيصل بن شهيل بن سويط في عام 1195 للهجره

وقصائدهم مشهوره00 وهذا يعني ان نزولهم بقعاء قريبا من ذلك التاريخ؟؟؟

ونقول هذا استدلال غير صحيح لان الاساعده لم يكن نزوحهم دفعة واحده بل كانوا دفعات متتابعه

وبين دفعه واخرى اعوام كثيره وقد يكون سعدي بن مبارك ضمن الدفعات الاخيره ولم يكن ضمن

الدفعات الاولى التي اتت بقيادة سعد بن حتيرش والتي اجزم انها كانت في حدود اواسط القرن التاسع

الهجري وهو وقت بدايات نزوح الفضول عن ديار الجبلين 000000




((فائده تاريخيه مهمه في تاريخ نجد ))


الحلقة المفقوده(الفترة الضائعه):


الفتره من عام 800 للهجره وحتى عام 1130 للهجره تقريبا وهذه الفتره تعتبر مجهوله لجميع

القبائل ويسميها المؤرخون ( الحلقة المفقوده ) وذلك بسبب انتصار جيوش التتار والمغول على

المسلمين في عام 656 للهجره وسقوط الخلافه العباسيه وتشتت الحكم في دويلات متفرقه لبلاد

الاسلام والذي بدأت فيه حالة اهمال نجد مما أدى الى تغلغل الجهل والفقر وانقطاع موارد الرزق والتعليم

في نجد وزادت الحالة سوءا عند انتصار العثمانيين على المماليك عام 923 للهجره وقيام الخلافه

العثمانيه التي اشتهرت بعنصريتها ضد العرب وفي هذه الفتره كان مجيئ الضياغم للجبلين وهجرة بني هلال واحداث

كثيره لايستطيع المؤرخ الجزم باحداثها بسبب عدم وجود المستند ماعدى ابيات شعريه لحقها

الكثير من التعديل بسبب طول الامد وكثرة الرواة000 وفيها ماحدث لبهيج وجماعته وحروبهم مع شمر

حتى انتهى الامر بجلائهم وفيها عودة جماعة بهيج وقتل من قتلوا من الجعفر قضاءا لبهيج والذي

من نتائجه ظهور اسم اليتمان وهم ابناء من قتلوه جماعة بهيج والذي اشار له عبيد الرشيد بقوله:


الدار لليـتـمـان لو يزعل نعيس=ولو تزعل التومان واللي وراها
قبلك بهيجن حدروه السناعيس=من عقدة اللي مايزحزح قـناها


وفيها قيام امارة العلي بحايل عام 905 للهجره بزعامة علي الاول وفيها مقتل الشيخ

ابن بقار شيخ الاسلم للعراق واستيلاء اولاد علي على الظلع وتسميتهم الدغيرات بسبب ذلك

الى غيرها من الاحداث التي نعرفها كخطوط عريضه دون تفاصيل لذلك عند الاختلاف لاينبغي لاحد

ان يجزم بما يقول عن هذه الفتره لكونها مجهوله الا ماذكر في كتاب لمؤلف معروف بثقته000

والحق يقال وهو ان الدلائل تشير الى ان سلطة الشيخ ابن بقار كانت قويه جدا في بلاد الجبلين

ويدل على ذلك الوثائق القديمه التي تؤكد اعطائه لبعض الهجر والقرى بطريقة المزارعه لمن

يزرعها ويكون لابن بقار نصيب معين بذلك وهو امر متعدد لكثير من اهالي القرى المتفرقه في

منطقة الجبلين ولكني لم أجد صدامات حربيه مع الضياغم مما يدل على ان الوضع ربما كان حسنا

بينهم او ان قدوم الضياغم فيه مصلحه لابن بقار لكونهم وقفوا في وجه الامير بهيج الذي كانت سلطته

فيها منافسه لابن بقار وقيام الضياغم بوجه بهيج فيه مصلحه لابن بقار وقد يكون ذلك سببا في سلامة

العلاقات بينهم وبين ابن بقار 00 وكذلك عدم طول مدة ابن بقار بعدها حيث قتل 000

وهذه مجرد توقعات لااجزم بشي منها0000


الى حدود اعوام قيام الدوله السعوديه الاولى عام 1157 للهجره مترافقة مع الدعوه السلفيه للامام

محمد بن عبدالوهاب رحمه الله تلك الدعوه التي شجعت على التعليم والكتابة مما ادى الى عودة

كتابة التاريخ من جديد 00 لذلك تجد ان المعلومات المؤكده في التاريخ بعد تلك الفتره هي للشخصيات

التي عاصرت قيام الدوله السعوديه الاولى حيث تمت كتابة التاريخ النجدي بشكل لابأس فيه واشتهر

من شيوخ القبائل من كان معاصرا لتلك الفتره اكثر ممن سبقه مثل الشيخ مطلق الجرباء والشيخ

جديع بن هذال راعي الحصان وغيرهم وكذلك اشتهرت امارة محمد بن علي في حائل والتي ظنها

الناس بداية تاريخ العلي وهو غير صحيح لان البدايه اقدم بكثير وهي كالتالي:


1. علي الأول (30 )905-935

2. صالح بن علي(32)935-967

3. عبدالمحسن بن صالح(18)967-985

4. مهنا بن حسين بن صالح(32)985-1017

5. علي بن عبدالمحسن (33)1017-1050

6. عيسى بن علي بن صالح (35)1050 -1085

7. محمد بن عيسى بن صالح(35)1085-1120

8. فايز بن محمد (15) 1120-1135

9. عبدا لمحسن بن فايز(37) 1135-1172

10. محمد بن عيسى بن فايز(34)1172-1206

11. محمد بن عبدالمحسن(28) 1206-1234

12. صالح بن عبد المحسن(16)1234-1250

13. عيسى بن عبيدالله (2)1251-1253

((هذا حسب ترتيب اخي الفاضل حاكم العلي))







والحقيقه التي يجب ان يعلمها الجميع انه حان الوقت لاعطاء كل ذي حق حقه في رواية التاريخ وانصاف من لم

تنصفه الرواة سابقا واول هؤلاء هم العلي امراء الجبل لمدة ثلاث قرون والذين صورهم رواتنا بالضعف والخوف

وهذا غير صحيح وانما دخولهم تحت لواء الدعوه السلفيه وشيخها محمد بن عبدالوهاب جعلهم يبتعدون عن حروب

الباديه تدينا وتحريما لها لكونها قتال مسلم لمسلم وهذا من حظهم الموفق انهم لم يلطخوا ايديهم بدماء المسلمين00

واما النظره لهم بأنهم اتباع لابن سعود فالحقيقه ان امارة العلي قبل امارة ابن سعود بحوالي مائه وخمسين سنه

واعلنوا تأييدهم للدعوه السلفيه واصبحت طاعتهم للامام ابن سعود تدينا وعقيدة بصفته امام المسلمين في نجد

والا فالعلي بدات امارتهم عام 905 للهجره وابن سعود بدأت امارته عام 1157 للهجره فهناك فارق واضح00

ويشهد التاريخ على ان العلي طيلة امارتهم في حائل لم يقتلوا احدا الا بحق الله ورسوله ولم يأخذوا حلال

مسلم غصبا وعدوانا 00 وقد اشتهرت شجاعة محمد بن علي والذي جاهد مع شيوخ الدعوه السلفيه ثلاثين عاما

حتى اخضع اكثر مناطق الشمال تحت لواء الدعوه على راس جيش اغلبه من اهالي حائل وكذلك عندما علم بأن

شيوخ الدعوه محاصرين من قبل فرقه اتراك في الدرعيه فرجع بجيشه وباغتهم ليلا وقتل الكثير منهم وفك الحصار

عنهم مما دفعهم للكتابة على قبره ( امام المسلمين محمد بن علي )00 ومن هذا فعله لايمكن ان يكن جبانا وانما علما

واماما وعملا بقول الله ورسوله وقد قلت انا في قصيدتي العرضه بحايل واهلها:



حـايـل الـمـجـد هــي سـاسـه وعـمــدانه=ومـربـط الـخـيـل فـي حـايـل عـرايـبـها
طـيـبــهـا ورث مـن خـالــه وعــمــانه=ومـجــد الاولاد قـطــف زهـور شـايـبـها
حـايـل الـروح هـي قـلـبـي وشــريـانـه=هـي فـنـى الـمـال يـوم انـحـاش هـايـبـها
ورد الاكـوان عـطـر الـورد بـأغـصـانه=وضحكةالـضـيـف هـي قـمـة كـسـايـبـها
نـقـوة الـقـوم هــم ريـفـه وريـضـانـه=وعـاقــل الـنـاس مـايـاخــذ ذهــايـبــهـا
جـيـش الاشراف مـوتـه دون بـيـبــانـه=وطـعـنـة الـشـيـخ مـاتـبـرى ضـرايـبـها
عـزوة الـعــلـي هــم سـوره وجــدرانـه=والضـيــاغــم عـطـتـنـا مـن نـجــايـبـها
نـور عــبـــده وهــم بــدره ووجــدانـه=سـبـع قـحـطــان لاضـاقــت كــرايـبـهـا
هـم شـيـوخ الـجـبـل مـن مـقـدم ازمـانه=هـرجـة الـنـاس كـلــه فـي عـجـايـبــهـا
بالـسـنـاعـيـس شـاع اسـمـه وسلـطـانه=تـفـصـل الـروس عــن بـاقـي تـرايـبـهـا
فـرحــة الـجــار هــم عـزه وسـلــوانـه=يـامــن الـجــار دنـيــاه ومـصــايـبــهـا
يـاشـيـوخـن ظـهــر فـعــلـه بـمـيــدانه=تـرفـع الـنــفـس عـن نـقـرة مـعـايـبــها
كـان عـرعـر فـخـرهــا طـيـب ويـلانـه=غـيـبــة الـجــوع فـي حـايـل سـبـايـبـها
عـزة الــدار تـحـت سـيــوف شـجـعـانه=والـكـرامـه تـحــت لـسـعــة جـنـايـبـهـا
عــلــي الاول وربـي رافــعــن شــانـه=والا الاشـمـل شـمـلـهــا عــن نـشـايـبـها
واخو خـنسـاء خـذى الـطـولات بـايـمـانه=يـغــلـي الــدار لا رخـصـت جـلايـبـهـا
يـشـهــد الـطـيــن فـي جــدران بـرزانه=عـن شـيـوخـن فـخــرنـا فــي نـقـايـبـها
وانـشـد الـسـمـن مـن صـبـه لـضيـفـانه=فـي صحـونـن لـكـل الـنــاس جـايـبــهـا
نـاصـر الــديــن فـي نـشــره لـقــرآنـه=حـتـى الاعـراب تـابــت عـن نـهـايـبـها
زال ربـي بـســيـفـه بـيــت شـيـطــانه=وعـافــت الـنــاس شـكــواه وطــلايـبـها
نـام الايــتــام مـن يـمـنــاه شـبــعــانـه=غـيـث الامــزان لا هــلــت سـكـايـبــهـا
هــم ذرى الـنــاس والـمـزبـن لــبـردانه=جــعــل الاجـواد مـاتـشـكــي نـوايـبـها


فمن الظلم اهمال اماره على الجبل دامت ثلاث قرون ولاتجد لها ذكرا في مجالسنا وكتاباتنا مع مالها من

مجد وتاريخ لاينكره عاقل000



هذه حروف كتبتها من الذاكره كنوع من القراءه التاريخيه الموجزه لتلك الفتره

وهي تحتمل وقوع الخطأ والصواب وما كان فيه خطأ فهو يعاد للصواب بعد مناقشاتكم الكريمه يالعزوه00

وتقبلوا تحيات الراوي ابن غسلان الذي حررها في 15-1-1429 للهجره

الموضوع الأصلي: محطات تاريخيه في بلاد الجبلين || الكاتب: فواز الغسلان || المصدر: مضايف شمر

كلمات البحث

اسلام ، حوار ،شعر ، كمبيوتر ،تصاميم ، رياضة، معرض صور