+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الزخرفه الشعبيه في المنازل النجديه

  1. #1
    خاطر توّه واصل الصورة الرمزية الشقرراويه


    تاريخ التسجيل
    06 2008
    الدولة
    الرياض
    الاقامة:
    الرياض
    المشاركات
    66
    Thanks
    0
    شُكِر 0 في 0مشاركة

    Pic الزخرفه الشعبيه في المنازل النجديه



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    الزخرفة الشعبية أو النقش سمة بارزة في الموروث الشعبي البصري خصوصا في المنطقة الوسطى ويرتبط هذا الفن بالعمارة او المباني في الأبواب وفي التكسيات الخارجية منها والداخلية يطلق عليه النقش على الجص وتمتاز به المنازل الكبيرة ويعتني به الموسرون من الناس باعتباره شيئاً من الدلالة على القدرة والمباهاة بالتجميل وتشتهر به منطقة القصيم بشكل كبير إذ برز فيها العديد من محترفي الإبداع الشعبي منهم النجارون والبناءون يليها بقية المدن والقرى النجدية
    وتتنوع الزخرفة وتتعدد بين النقش الجداري ويستخدم فيه الجص ويتم التعامل معه وهو طري بالمباشرة بالتفريغ والكشط بالادوات الحادة والمصنعة خصيصا لهذا المجال او بالقوالب المعدة من الخشب واخذ نسخ مكررة من الشكل الواحد وتتنوع الزخرفة من الشكل الدائري المستوحى من الزهرة او النجمة وبتصرف من النقاش بالزيادة او النقصان وحسب طلب وقدرات أصحاب الطلب

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    وهناك عناصر متكررة وباستخدامات متعددة مثل المثلث أو المربع وتختلف نقوش الأبواب عن النقش على الجص او الجدران كثيرا رغم غنى كل منهما بالعناصر إلا ان نقش الخشب يتميز بالألوان الجميلة والمحددة في الأزرق والأخضر والقرمزي (البنفسجي) والأحمر والأصفر دون أي إضافة او مزج بقدر مايحرص النقاش على خصوصية اللون المستورد على شكل بودرة يحل بالماء يضيف له البعض السكر أو الدبس لتثبيته ويبرز في الزخرفة الشعبية حرص النقاش على ألا يداخل نقوشه او رسومه اي إيجاد لشكل ذي روح كالإنسان او الطير او الحيوانات تمسكا بأوامر الدين وتنفيذا للرغبة العامة وحرص من يكلفه بالتجميل على خلوها من ذلك.


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    وتحتل الزخرفة الشعبية مساحات كبيرة من المجالس والمداخل ويتباهى أصحاب تلك المنازل بما تحويه جدران منازلهم الداخلية والخارجية منها مع العلم ان لكل جزء من المبنى شكلا او نوعا من الزخرفة فالجدران الداخلية في الغرف تختلف من واحدة إلى اخرى أهمها زخرفة المجلس الرئيسي، كما ان الجدران نمط يختلف عن الزخرفة الداخلية ومنها الشرف وهو الشكل البارز في زوايا اسطح المنازل أو مايجمل به أعلى الجدران والمثلثات والأطر المحيطة بالنوافذ والأبواب ويسعى اصحاب المنازل الكبيرة عن الأفضل والأقدر على التنفيذ من المهنيين أو مايطلق عليهم (الاستادية) وهي صفة تشابه صفة فنان في الوقت الحاضر وهم نوعية قليلة وأجورها غالية

    .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    يقول بعض ممن بقي من هؤلاء الاستادية ان مصادر إلهامهم أو منابع الزخرفة التي يتعاملون معها كثيرة منها المنسوجات المستوردة من الهند أو إيران أو تركيا في ذلك الوقت أو من الواقع المحيط مثل شكل السعفة أو النخلة أو بعض النباتات منها ورقة البرسيم لجمال استدارتها وهكذا، ويضيف بعض أولئك المهنيين او محترفي هذا الإبداع الى ان غالبية ما يقومون به متوارث والبعض منه لا يمكن تحديد مصدره وان هناك تصرفاً من قبل النقاش في كيفية إخراج العمل وحسب ما تقتضيه الظروف والموقع والإمكانيات في ذلك الوقت خصوصا أن مادة الجص لا يمكن تواجدها في كل مكان, كما أن الكثير منها يؤخذ من جزء في سجادة أو من نقش على علبة مصنوعة في الخارج ويتم تطويرها وتعديلها لتتوافق مع هدف الصانع او النقاش.
    هذه إطلالة سريعة لا تعني رصداً موثقاً بقدر ماهي تعريف مختصر عن الزخرفة الشعبية التي أصبحت رمزا هاما في جماليات العمارة ودليلاً رائعاً على ما يمتلكه أبناء المنطقة من روح ووجدان جمالي رغم الظروف الصعبة في ذلك الوقت مع اعتزامنا نشر حلقات متتابعة حول هذا الإبداع الهام.
    التشكيليون واستلهام الموروث الزخرفي
    نعود للوحة التشكيلية وللفنان التشكيلي المعاصر وكيفية استفادته من هذا الموروث الهام والمؤثر والمحبوب عند المخضرمين أومن الجيل الجديد من المتذوقين باعتباره إبداعا مرتبطا بالبيئة وممتلكا لسمات بصرية جذابة لا يختلف على جمالها اثنان ونبحث عن ملامح هذا التأثير وكيفية التعامل معه ونطرح التساؤلات هل يمكن للفنان المعاصر تطوير هذا الإبداع وتقديمه بشكل اكثر حداثة أم انه في حالة تطويره قد يسيء له وماهي سبل الاستلهام وعدم المحاكاة.
    كل هذه الأسئلة تكشفها العديد من اللوحات الفنية التي أخذت في الانتشار وبشكل كبير وجد فيها راسموها فرصة للكسب المادي اكثر منه سعيا للبحث عن سمة لفن محلي مدروس ومؤطر بهذا الملهم الرائع واكتفاء أولئك الرسامين بالقشور وبالإيحاء اكثر منه مضمونا جماليا يرتقي بالذائقة ويساهم بالتواصل بين الأجيال وبين مراحل العطاء السابق واللاحق,
    ويقوم العديد ممن استنبطوا عناصر اعمالهم من ذلك الموروث بصياغة ارتجالية مرتكزة على الإثارة اللونية والخطية سعيا لجذب المقتني وتعامل مكرر وممثل في التكوين العام للوحة مع زخم من الوحدات الزخرفية ووضعها في مساحات كيف ماشاءت الفرشاة أو القلم فاختلط الحابل بالنابل وحينما يجد أحد اولئك الرسامين انفسهم في حالة ملل نتيجة الاجترار يبحثون عن مخرج في الشكل العام لمظاهر البناء وتتكشف عند البعض منهم أخطاء في بنائية العمل خصوصا توزيع العناصر ونسب التكوين العام مما يجعل العمل مختلا عند المتخصص ورائعا عند من لا يفقه في أسس العمل الناجح, وهنا يمكن القول بصدق أن ما يقدم حاليا من أعمال مباشرة في استلهامها للموروث الشعبي في النقش لا يمكن ان تكون قد قدمت أي جديد بقدر ما أساءت في وقت نحن في حاجة ماسة فيه للارتقاء بالذائقة المعاصرة مع إيجاد حلقة وصل مع الماضي التراثي لا أن نكرر أو نعيد أو نقتبس بشكل ببغائي لا يسمعنا سوى رجع الصدى.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وحينما نتحدث عن هذا الجانب الهام في مصادر الإلهام للفن المحلي يبرز لنا العديد من الأسماء منهم الفنان" علي الرزيزاء" باعتباره الأبرز في محاولة التجربة والاستفادة وله الكثير من المراحل التي كاد في آخرها أن يقترب قليلا مما يعني الاستلهام الحقيقي وكيفية التعامل معه لتحقيق صفة تشكيلية سعودية الولادة والمنشأ تبعه عدد قليل من الأسماء منهم "عبدالرحمن الحواس" "وعبدالمحسن أبا حسين" "وخالد الغنام" وغيرهم, هؤلاء او تلك الأسماء بما فيهم الفنان الرزيزاء أو من يرجع له البداية وأكملها الباقون وسعوا الى نشرها بعلاتها نتيجة إقبال العامة عليها واكتشافهم إمكانية الكسب المادي دون النظر لابعاد مثل هذا التصرف تجاه الموروث وتجاه أهمية تطويره أو الاستفادة منه فالفنون الموروثة لا يمكن تطويرها بمفهوم التغيير بقدر ما يعني الاستلهام علما أن كل أولئك المقلدين لهذا الفن أو التجارب غير الناضجة من المؤهلين أكاديميا في الفن التشكيلي.


    كلمات البحث

    اسلام ، حوار ،شعر ، كمبيوتر ،تصاميم ، رياضة، معرض صور




    مقاس التوقيع 500 بيكسل عرض وطول200 كحد اقصى وكذلك حجم التوقيع لا يتجاوز50ك ب نرجوا من الجميع التقيد بذلك من اجل تصفح افضل

  2. #2
    مستشار مضيف قصه وقصيده وتاريخ شمر الصورة الرمزية مشــــعل


    تاريخ التسجيل
    05 2004
    المشاركات
    3,141
    Thanks
    2
    شُكِر 5 في 2مشاركة

    معرض الأوسمه



    الله يعافيك اختي

    ماقصرتي




    الشام قصة حلم .. ياصبح الاحلام !
    يدفن تفاصيلة .. رماد العروبة

  3. #3
    من المعازيب الصورة الرمزية جبرني الوقت18


    تاريخ التسجيل
    09 2007
    الدولة
    عند خالي
    العمر
    29
    الاقامة:
    عند خالي
    الجنسية:
    صيني
    الجنس:
    ذكر
    المشاركات
    504
    Thanks
    0
    شُكِر 0 في 0مشاركة


    الله يعطيك العافيه اختي الشقراويه,,




+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. كوافيرات يتنقلن بين المنازل ويحقن النساء بمواد ضارة
    بواسطة هنـ alqadi ــد في المنتدى مضيف آدم وحواء
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 22-03-2009, 20:00
  2. القبض على سارق مجوهرات من احد المنازل في حائل
    بواسطة هنـ alqadi ــد في المنتدى مضيف حائل الخاص [ حائليات ]
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 02-06-2007, 20:38
  3. حي المنازل تحية عين .. هجينيــــــة ...
    بواسطة راعي الوقيد في المنتدى مضيف قصة وقصيدة وتاريخ شمر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 31-03-2005, 21:31
  4. حي المنازل ...
    بواسطة راعي الوقيد في المنتدى مضيف قصة وقصيدة وتاريخ شمر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 28-05-2004, 17:08
  5. حي المنازل تحية عين
    بواسطة طلال صعفق الحافظ في المنتدى مضيف ا لشّعر الشعبي"النّبطي"
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22-12-2001, 08:05

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
بريد وماسنجر شبكة شمر w.......@shammar.net
جميع ما يطرح بالمضايف يعبر عن وجهة نظر صاحبه وعلى مسؤوليته ولا يعبر بالضرورة عن رأي رسمي لإدارة شبكة شمر أو مضايفها
تحذير : استنادا لنظام مكافحة الجرائم المعلوماتية بالمملكة العربية السعودية, يجرم كل من يحاول العبث بأي طريقة كانت في هذا الموقع أو محتوياته