الحب والجمال والأخلاق

خلي بالك من قلبك [ من أرشيفي ]

تقييم هذا المقال




حالات عديدة بعضها متغيرة وأخرى ثابتة
كالمشاعر و المبادئ .. و كالبقاء و الارتحال
كالحب و الكراهية و السرور و التعاسة ..


يستحسن بنا أن نسميها فوضى مشاعر أو حواس
فوضى احساس وفوضى فؤاد ...


وسط تلك الفوضى التي تجتاحنا دائماً
لا بد أن تكون العين على القلب
أي تراقبه و تشعر بما يختلجه من نبضات
فكم من مشاعر كانت متوقدة أصبحت مجرد رماد


كالحب يغرقنا ،، يسير بنا ،،، يرفعنا و قد يسقطنا
كالكراهية قد تقودنا و تقود سلوكنا و تصرفاتنا
كالجحود الذي يبتر جذور المشاعر و براعمها ...


كالبعد و الارتحال و السكن الى أقوام أخرى
كالتداني و الوصال و الوداد و الوفاء
كالعنف و السلم و كالحرب و السلام ..


كالعواصف تعصف بنا في فصل الشتاء
و كالهجير يحرقنا في شهر آب ..


إذن .. لننجو من فوضويات مشاعرنا
يجب أن تكون العين على القلب ..


خلي بالك من قلبك تنجو من الجلطات و من الأزمات
التي قد تسحقك فتستلم لزوايا العتمة و النسيان ..


من سيشاركني من الآن فصاعداً و يخلي باله من قلبه ؟؟؟


لنرى من و من و من ...!!

أرسل "خلي بالك من قلبك [ من أرشيفي ]" إلى Facebook أرسل "خلي بالك من قلبك [ من أرشيفي ]" إلى Google أرسل "خلي بالك من قلبك [ من أرشيفي ]" إلى StumbleUpon أرسل "خلي بالك من قلبك [ من أرشيفي ]" إلى del.icio.us أرسل "خلي بالك من قلبك [ من أرشيفي ]" إلى Digg

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات