غير مصنف

مقالات من غير تصنيف

  1. مالم يتم تدوينه بعد..

    حينما نكون فرادى كيف للأمكنة أن توحدنا ولو اجتمعنا في محرابها
    وحينما تولد الجماعة من رحم الحاجة لانرى سوى أنهم فرادي
    فهذا زعيم وذاك مدير و ذاك مسؤول وذاك عضو في منظمة
    لا تلد لنا سوى أشلاء الجماعة ، و أفراد فرادى ..
    /
    كيف نمنع امرأة أن تهين رجلاً ..؟
    وكيف نصد الاهانة عن المرأة ..؟
    /
    النساء قويات لكن نزواتهن تظهرن بـ الضعف
    الرجال ضعفاء لكن رغباتهم تلح عليهم بأن يكونوا أقوياء ..

    /
    الأنثى بطبيعة الحال كقلعة
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  2. حقيقة الليبرالية [ بقلم الكاتب الفاضل الآخــر ]

    فما أجده في فكري أن كل ما خلا من الله باطلاً سواء فكر أو سلوك أو أخلاق

    مهما كانت قدرتها على الذكاء والفطنة..

    وهؤلاء القوم الذين تتحدث عنهم تجدهم قد خرجوا عن الأخلاق قبل أن يخرجوا

    من نوايا دينهم.. حتى أن الأحساس لديهم لا تشعر بوجوده في داخلهم..

    وهذه
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  3. الصهيونية العربية ...؟!!


    اعتكف العقل العربي لأزمنة مضت حول مفهوم الصهيونية تلك الجماعة القادمة من جبل صهيون فأسست لها لوبي كبير تحت غطاء أمريكي و أوربي تمهيداً لقيام دولة اسرائيل .
    ولسنا بمعرض العرض لفكر الحركة الصهيونية عبر التاريخ ومخططاتها فالطفل الصغير بات يعرفها .
    المشكلة التي نعاني منها أننا لاندرك سوى وجه واحد لأي قضية و لانرى الا جانب أحادي لأي سلوك واستراتيجية ، فحسب تأطير عقولنا لم يعد لدينا المقدرة لرؤية الوجه والوجه الآخر لأي قضية .
    فالصهيونية كنهج واستراتيجية
    ...

    تم تحديثها 11-06-2010 في 17:55 بواسطة شام

    التصانيف
    غير مصنف
  4. النظارة السـوداء


    نزعتها من فوق عيوني منذ زمن فلم أعلم أنها تحجب الرؤيا و تخدع البصر
    و تتعب العصب و تخلق غشاوة بين النظرة الحقيقية و الأمور على طبيعتها

    إنها نظارتي السوداء ..
    ينصح البعض من الاطباء أن ترتدى تلك النظارة لدى الخروج تحت اشعة الشمس
    و عملاً بنصحهم اشتريت نظارة و ارتديتها فكنت أرى الشوارع و السماء و الحدائق
    والناس بلون رمادي قاتم ..

    تعست أحوالي النفسية و ساء ظني بمن حولي .. و تعبت افكاري ..
    لدى سؤالي لماذا الكل يرى الدنيا
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  5. lady without masks


    والعلاقة بين اللون الابيض واللون الآخر تحتاج لإدراك وأفهام معينة خارج حدود طقوس الانانية والذاتية .
    فما الأبيض بالنسبة لـ سيدة بلا أقنعة إلا المواعيد التي تنسج في ضوء النهار ولكن بعد حلول قرمزية المغيب تتساقط النهار لـ يحل الظلام.
    فـ الذكريات ماهي الا حلم يذوي ينطفئ بسرعة لـ تذوب الأرواح شجاً وينصهر الفرح في عميق الأحزان والآلام ليشكل سراباً لـ يجتاج الروح وأما الجسد يتلاشى في المتاهات والعمر يصبح مجرد هباء .
    يمنحني الاصرار صبراً لـ مزيد من ارتقاء
    ...
    الكلمات الدلالية (Tags): lady without masks إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
    التصانيف
    غير مصنف
صفحة 1 من 16 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 ... الأخيرةالأخيرة