المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وهو شديد العقاب



طوفان
03-09-2002, 03:29
وهو شديد العقاب
من كتاب: الميلاد الجديد
بقلم: إبراهيم بن عبدالله الغامدي..

كان مثل كثير من الشباب، قطع الصلة بينه وبين الله سبحانه وتعالى.. لا يصلي وإن صلى ففي الجمع والأعياد.. هائم على وجهه في هذه الأرض فرح بشبابه.. متسكع مع أحبابه.. تناسى آخرته.. يغني للدنيا أعذب الألحان.. وينشد فيها أجمل الكلمات.. نصحته كثيراً.. لم يكن يرد إلا بكلمة واحدة.. الله غفور رحيم..
فكرت في الأمر كثيراً.. فهو صديقي وخليل عمري.. أتمنى أن يهديه الله _ عز وجل _ كما هداني، وبعد تفكير طويل...... آه!! يا لها من فكرة.. ذهبت إلى السوق.. واشتريت آلة حاسبة.. وورقة.. وقلماً.. حَثَثْتُ الخُطا.. وأخيراً.. وصلت إلى منزله.. أدخلني.. رحب بي فرح كثيراً.. ألم أقل لكم أنه صديق عمري؟؟
بعد الكلام المعتاد.......
أيمن.. أحب أن أفتح معك موضوعاً..
قاطعني قائلاً: أعرف ما هو.. الصلاة.. المعاصي.. الفيديو.. ال.....!!
أيمن.. ألا تخاف من لقاء الله_ عز وجل _؟؟؟
ربك غفور رحيم..
نعم يا أيمن.. ولكنه شديد العقاب!!
أخرجت الآلة الحاسبة.. والورقة والقلم.. فاجأته:
أيمن.. كم عمرك؟؟
خمسة وعشرون سنة..
25 سنة × 12 شهراً = 300 شهر..
300 شهراً × 360 يوماً = 108.000 يوم
لأيمن لو أنك عصيت الله مرة واحدة في اليوم هذا يعني أنك قد عصيت الله بـ 108.000 معصية في عمرك البالغ خمساً وعشرين سنة..
أيمن.. كيف تلقى الله بـ 108.000 معصية.. ما هو عذرك أمام الله _ عز وجل _؟؟!!
أيمن.. كيف لو أنك عصيت الله مرتين في اليوم، هذا يعني أنك ستلقى الله بـ 216 ألف معصية وذنب..
أيمن.. كيف لو أنك عصيت الله ثلاث مرات.. أو أربع مرات أو عشر.. أو مائة ذنب؟؟!!
أيمن.. كيف لو كان عمرك أكثر من خمس وعشرين سنة.. كيف لو كان عمرك ثلاثين.. أو أربعين.. أو سبعين كم من ذنب سوف تحمله على كاهلك الضعيف؟؟!!
أيمن..
كل فعل مكتوب عليك.. وكل قول محسوب عليك.. كل ذلك مكتوب في كتابك الذي سوف تقرأه يوم القيامة " ووضع الكتاب فترى المجرمين مشفقين مما فيه ويقولون يا ويلتنا مال هذا الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصاها ووجدوا ما عملوا حاضراً ولا يظلم ربك أحداً "..
بدأ العرق يتصبب من أيمن..
إنه الخوف من الله..
اغرورقت عيناه بالدموع..
لا يستطيع الصبر أكثر من ذلك.. نزلت الدموع كحبات اللؤلؤ.. إنها دموع مُرّةٌ.. مرارة الذنب ساخنة.. سخونة المعصية..
في هذه اللحظات..
أيمن.. لقد كتبت لك هذه الورقات فيها كشف حسابك كاملاً..
أيمن.. تخيل لو أنّ مثل هذه الورقات هي كتابك الذي سوف تقرأه على سيدك ومولاك.. ماذا تقول له حينئذ؟؟!!
تناول كشف حسابه المفترض بدأ يقرأ.. يقرأ.. بلّه بالدموع.. وغسله بالعبرات..
أيمن..
هل تعلم أنك لو تبت توبة صادقة من قلبك وندمت على ما مضى من ذنوبك وعزمت على أن لا تعود إلى معاصيك هل تعلم.. أن الله سيغفر لك جميع ذنوبك ويغسل لك جميع معاصيك!!
أيمن..
هل تعلم.. أن الله لو علم منك صدق توبتك هل تعلم.. أنه سوف يبدّل جميع سيئاتك حسنات!!
أيمن.. استمع إلى كلام ربك.. الذي يفرح بتوبتك " إلا من تاب وآمن وعمل صالحاً فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفوراً رحيماً"..
سبحان الله.. كل السيئات والمعاصي والذنوب.. يبدلها حسنات..
أيمن.. ارجع إلى ربك.. تُب إليه..
قم.. قم توضأ بماء التوبة واغتسل بماء الرجوع والأوبة.. قم.. وأبدل سيئاتك إلى حسنات في الدنيا حتى تبدل لك يوم القيامة..
قم..
أبدل الأرصفة.. بالمساجد..
والملاعب.. بحلقات القرآن والعلم..
والأغاني.. بالذكر والتسبيح..
والضحك.. بالبكاء..
والانحراف.. بالاستقامة..
والضياع بالالتزام..
قم..
قم.. واستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير..



__________________
" والذاكرين الله كثيراً والذاكرات أعد الله لهم مغفرة وأجراً عظيماً"