المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : النيزك..



شام
01-04-2010, 13:28
نيازك النظام الشمسي



إن التعريف الرسمي الحالي الذي وضعه الاتحاد الدولي للفلك لمصطلح النيزك يوضح أنه جسم صلب يسبح في الفضاء بين الكواكب السيارة الأخرى، وقد يكون حجمه أصغر إلى حد كبير من حجم الكويكب (قطر نحو 250 متر )ولكنه أكبر إلى حد كبير أيضًا من حجم الذرة. ". ولقد قدمت الجمعية الملكية للفلك تعريفًا جديدًا تصف فيه النيزك بأن عرضه يتراوح ما بين 100 ميكروجرام و10 ميكروجرام. [4] والتعريف الجديد يدخل في هذا التصنيف أجسام أكبر حجمًا قد يصل قطرها إلى 50 متر. أما النيازك البالغة الصغر فتُعرف باسم النيازك الدقيقة . (انظر أيضا الغبار بين الكواكب السيارة) ـ التي تعني غبار بين كوكبي أو جسيمات غبارية بين الكواكب السيارة.
يمكن تحديد مكونات النيازك عندما تمر من الغلاف الجوي للأرض، وذلك عن طريق المسار المنحني الذي تسلكه والطيف الضوئي للشهب الناتجة. ويساعد تأثير هذه الظواهر على الموجات اللاسلكية في توفير المعلومات التي تكون مفيدة بشكل خاص في حالة الشهب التي تحدث بالنهار والتي يكون من الصعب ملاحظتها إذا لم يحدث ذلك. فمن خلال قياس المسارات المنحنية، تم اكتشاف أن النيازك لها العديد من المدارات المختلفة، فبعضها يتجمع في شكل سيل (انظر الوابل الشهبي) عادة ما يكون مصحوبًا بالمذنب الأم، ولكن هناك نيازك أخرى تظهر وحيدة بشكل واضح. إن الطيف الضوئي بجانب القياسات الخاصة بكل من المسار المنحني الذي تسلكه النيازك ومنحنى الضوء، كل هذا يزودنا بمعلومات عن التركيبات والكثافات المختلفة والتي تتراوح ما بين أجسام هشة مثل كرات الثلج وتصل كثافتها إلى ربع كثافة الثلج وبين صخور أخرى كثيفة وغنية بحديد النيكل. وهناك عدد صغير نسبيًا من النيازك تستطيع أن تخترق الغلاف الجوي للأرض ثم تخرج منه مرة أخرى: ويطلق على هذه النيازك مصطلح الكرات النارية التي تدخل الأرض بزاوية مواربة والتي تمسها مسًا خفيفًا لئلا تصطدم بها. وجدير بالذكر أن الملايين من الشهب تنشأ يوميًا في الغلاف الجوي للأرض. والملاحظ أن معظم النيازك المسئولة عن تكون الشهب يبلغ حجمها حجم الحصاة. وتصبح هذه الشهب مرئية عندما تكون على بعد ما يقرب من 40 إلى 75 ميل (65 إلى 120 كيلومتر) فوق سطح الأرض. ولكن تتحطم هذه الشهب عندما تكون على ارتفاع 30 إلى 60 ميل (50 إلى 95 كيلومتر).
تتحرك النيازك حول الشمس في مجموعة متنوعة من المدارات كما أنها تدور بسرعات مختلفة. وأسرع هذه النيازك يتحرك بسرعة ما يقرب من 26 ميل في الثانية (42 كيلومتر في الثانية). أما الأرض فتدور بسرعة ما يقرب من 18 ميل في الثانية (29 كيلومتر في الثانية). لذا، عندما تدخل النيازك في الغلاف الجوي للأرض رأسيًا، فإن السرعة المشتركة لها جميعًا تصل إلى ما يقرب من 44 ميل في الثانية (71 كيلومتر في الثانية).
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/e/e9/IMG_8505n3.JPG/175px-IMG_8505n3.JPG

صلفيق
04-04-2010, 16:58
شكرا لك أختي شام
موضوع مفيد وقيّم


بارك الله فيك

شام
05-04-2010, 21:20
شكرا لك أختي شام
موضوع مفيد وقيّم


بارك الله فيك

واياك فاضلي
أشكرك للمرور والمشاركة
احترامي لك

لوليتا
06-04-2010, 01:49
*
*

تعريف وافى
شكرا شام لاطلاعنا على الموضوع


*
*

شام
07-04-2010, 23:02
*
*

تعريف وافى
شكرا شام لاطلاعنا على الموضوع


*
*

حياكِ اختي
وشكراً لمرورك والتعليق
دمت بحفظ الرحمن

لطيفه الشمري
09-04-2010, 01:38
يسلمووو شآآآم على الطرح المفيد والشيق ..!!
مـآآننحرم ان شاء الله .!

شام
11-04-2010, 00:01
يسلمووو شآآآم على الطرح المفيد والشيق ..!!
مـآآننحرم ان شاء الله .!

الله يسلمك أختي
مشكورة للمرور والتعليق
ودي

غالب
15-04-2010, 01:50
شكراً شام على المعلومات القيّمه

شام
21-04-2010, 00:12
شكراً شام على المعلومات القيّمه

العفو غالب
نورت
حياك الله

ام الرغفان
21-04-2010, 13:40
شااامو يعطييك ربي الف عافيه

معلومات حلوه

شام
23-04-2010, 18:59
شااامو يعطييك ربي الف عافيه

معلومات حلوه

تسلمي ياغالية
بارك الله بك وحفظك
مشكورة