المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خطبة الجمعة القادمة ( المـؤمن ُ مأْلـــفـةٌ ) 13/10/1430هـ



محمدالمهوس
01-10-2009, 15:47
هديتي لكم أحبتي هذه الخطبة
وهي بعنوان
(( المؤمن مألفة ))


فلا تنسوني من الدعاء

فإن بكل دعوة منكم لكم بمثلها



تمثلوا قول القائل :

ما دعوة أنفع يا صاحبي .... من دعوة الغائب للغائب



ناشدتك الرحمن يا قارئاً .... أن تسأل الغفران للكاتب



وفقكم الله
دمتم بخير

شام
01-10-2009, 17:39
والمؤمنون الصادقون قوم يألفون ويؤلفون ، يأنس بعضهم ببعض، لا يشعر من يجالسهم بوحشة أو ضيق نفس، بل يرى فيهم انشراح الصدر، وبشاشة المحيا، والتودد والمحبة، حتى لا يمل مجالستهم ، ولو طال الوقت معهم .
وما أمس حاجة الإنسان إلى الألفة – يا عباد الله - فبها يتعايش مع كل من حوله، من أهل وجيران وأصدقاء وزملاء ، بل هي الطريق إلى انسجام هذه الأرواح، وأمر الانسجام أمر ليس بالهين ، حيث اختلاف الآراء ، وتنوع وجهات النظر، وقل كذلك : تلوّن النفوس وطبائعها المتغيرة، فمنهم أهل الصفاء ، ومن هم الحاسدون ، ولم أجد مثل الألفة تستطيع بها بعد الله تعالى أن تجمع هذه المختلفات، وتألف بينها في نسق ، يبعث بالراحة والألفة
قال الماوردي في كتابه أدب الدنيا والدين: (( إن الألفة الجامعة هي إحدى القواعد المهمة التي يصلح بها حال الإنسان ، وذلك أن الإنسان مقصود بالأذية، محسود بالنعمة، فإذا لم يكن آلفًا مألوفًا تخطفته أيدي حاسديه، وتحكمت فيه أهواء أعاديه، فلم تسلم له نعمة، ولم تصف له معيشته ، إلا إذا كان آلفًا مألوفًا انتصر بالألفة على أعاديه ، وامتنع من حاسديه ، فسلمت نعمته منهم ، وصفت له معيشته معهم ،وإن كان صفو الزمان عسرًا وسلمه خطرا ).
والألفة – يا عباد الله - توفيق من الله تعالى، فبيده سبحانه قلوب عباده ، فهو الذي ألف للنبي صلى الله عليه وسلم بين قلوب أصحابه رضي الله عنهم فقال تعالى اممتناً على نبيه صلى الله عليه وسلم : (( وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ لَوْ أَنْفَقْتَ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مَا أَلَّفْتَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ))

جزاك الله خيراً فضيلة الشيخ محمدالمهوس
وبارك بك وحفظك

الشيخ/عبدالله الواكد
02-10-2009, 02:21
ياشيخ محمد حفظكم الله وسدد على طريق الخير والهدى خطاكم
خطبكم رائعة ونشاطكم لا يخفى والاستفادة من خطبكم جلي في المنبر
أسأل الله يا أبا أنس أن يلبسكم الصحة والعافية ويجزل لكم الاجر والثواب


أخوكم ابو فهد