المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رسالة إلى ابناء القبائل



الأحمدي الحربي
01-09-2008, 01:56
رسالة موجهة الى ابناء القبائل

ارجعوا الي دينكم حق الرجعة ثم اين نداء العروبة داخلكم ؟ بعد ان صار بعضكم يجتر قصص السلب والنهب البدائية وقتل الاخ لاخيه والبقية تتفرج ان لم تكن تشجع



بسم الله الرحمن الرحيم


هذه رسالة اخويه موجهة لابناء قبائل عتيبة ومطير وحرب وشمر وعنزه وغيرهم من القبائل تذكرهم بواجبهم الديني والانساني والقومي تجاه مايجرى على صفحات الانترنت والكتب التي تتستر بعناوين الشعر والانساب لتحكي قصص السلب البدائية وقتل العربي المسلم لاخيه.

1- ان الامة التي تعيش على حياة السلب والنهب والحصول على القيمة الاعتبارية من خلال اظهار الشجاعة والاقدام في مواجه الاخرين وسفك دمائهم امة يحكمها العنف والقوة لاغير و تلك سمات مرتبطة بالشعوب الهمجية التي لاتكرم الانسان ولاتضع للحياة قيمة اكثر من قهر الخصم واستغلال كل فرصة سانحة لتجريده من انسانية والقضاء عليه او كسب اعترافه بضعفه, واقرؤ التاريخ وستجدون ذلك جليا في تاريخ شعوب اواسط اسيا وقبائل افريقيا وقبائل اوربا القديمة والعرب قبل الاسلام.
2- ان المسلم خليفة لله في الارض يعمرها بالعلم والعقل والعدل. والانسان مكرم لما منحه الله اياه من مزايا عقلية وروحية سامية ومن بينها تحيكمه للعقل وتوقه لقيم العدل والحرية والفكر والبناء.
3- ان القبائل العربية في الحجاز ونجد وماجاورهما خلال الفترة ما بين القرن السابع الهجري حتي وصول التقنيات الحديثة التي مكنت السلطات السياسية في المدن العربية من بسط النفوذ السياسي خارج المدن وبالتالي انهاء فترة التكتلات القبلية. عاشت حياة تتسم في مجملها بالفقر والجوع وتعرضت الى فترات من الجفاف والامراض الفتاكة التي ارهقتهم واضعفت دورهم الحضاري والانساني كجزء من الامة العربية والاسلامية واعادت كثيرا منهم الى الحياة شبه البدائية رغم تمسكهم ببعض من القيم الاصيلة كالشجاعة وحفظ العهد والكرم والاحسان الى الجار ورفيق الدرب وحفظ الاعراض.

4- ان القبائل التي ذكرتها اعلاه كانت في اغلبها فقيرة وغير منظمة ولاتسطيع خوض حروب كبيرة لما يتطلبه ذلك من تسليح وانظمة امداد واعاشة لاتمتلك أي من تلك القبائل الحد الادنى منها على المستويين المادي والتنظيمي وحتي القبائل التي لديها عدد كبير من الفرسان كانت تواجة مشاكل كثيرة في تنسيق مجهود حربي ذو قيمة واثر واضح, الا اذا كانت مدعومة من قبل سلطة سياسية مدعومة هذه الاخرى من خارج الجزيرة العربية كالاشراف وابن رشيد في بعض فتراتهم او يحركها حماس ديني كالدول السعودية.


5- ان الانزياح الجغرافي للقبائل كان يتم تدريجيا وعبر عشرات وبل مئات السنين ووفق ترتيبات من التحالفات القبلية والسياسية وكان يتم وفق مراحل متتالية يسبقها الترتيب ويصحبها التوجس والحذر .لا كما يصوره بعض الجهلة من انه اجتياح لايقف في طريقه احد الا وقد سحقه ويشبهه اخرين بالسيول الجارفه.

6- لم تستطع أي قبيلة من القبائل اعلاه ان تنزح اخرى او حتى تزيحها عن اجزاء من ديارها الا بدعم من سلطة سياسية مستقرة او بتحالفات قبلية واسعة او تظافر معطيات مختلفة وماحدث بين عتيبة وقحطان من صراع على اراضي نجديه كان جزء من الصراع بين الاشراف والدول السعودية رغم المحاولات التي يعطيها بعض قليلي المعرفة من هالة لاتخلو من مجافاة واضحة لحقائق السياسة والاقتصاد والجغرافيا. كما ان عتيبة لم تستطيع تجاوز وادي الرمة شمالا لكون ذلك سيجرها الى صراعات مع حرب ترهق الطرفين وهو ماحصل بعضه مما دعاهما للتحالف والتهادن المتقطع. وعتيبة مثلا لم تتمكن من هزيمة حرب الا في فترات انضمت فيها الي جيوش الدولة السعوديه في مواجهة ابن رشيد حيث الاخيرة متحالفة معه ومنضوية تحت حكمه في فترة محددة , وحرب لم تكن تسطيع هزيمة شمر او ازاحتها الا عندما انظمت الي الملك عبدالعزيز ضمن حركة الاخوان كما ان عنزة وشمر رغم ماتدعيانه من قوة لم تكن تسطيعا ابعاد حرب عن الاراضي التي كانت تقطنها بين حائل والقصيم والمدينة. وحرب التي تفتخر بمسى (حرب حرابة الدول) المبالغ فيه لم يتأتي لهم محاربة الترك والاشراف الا بشكل جزئي ومحدود و في الحجاز فقط لكون تضاريسه تسمح بقطع خطوط امداد الجيوش مستعينة بالطبيعة التي مكنت محاربي القبائل الذين لايملكون الا بنادق ( ام فتيل ) مكنتهم من التمترس ومفاجئة الخصم. اما في الاماكن المكشوفة فالكل يعرف ان الحملة المصرية الثانية اضهرت الوضع العسكري والاقتصادي الهش للقبائل جميعها. اما ادعاء بادية قحطان او مطير او شمر انها حكمت نجد فهو من المجافاة للحقيقة ايضا فلو اخذنا الاخيرة كمثال فجميع المختصين وغير المختصين يعرف ان الحكم كان لاسرة ابن رشيد المتحضرة ببلدة حايل وجيوش ابن رشيد تتكون من حاضرة حائل وعبيد ابن رشيد الكثر وافخاذ من شمر وحرب وعنزه. والحكم الرشيدي بمجمله كان مدعوما من الدولة العثمانية. كما ان الاخوان من عتيبة وحرب ومطير وغيرهم كانو متحاربين بينهم في معارك - ان جاز التعبير- والجميع فيها خاسر حتى وحدهم المللك عبدالعزيز وجعل منهم قوة اثرت في مجرى الاحداث.
7- ان الدولة العثمانية وغيرها من الدول كانت تستغل القبائل او بعض فروعها كجيوش موقتة وتسلحها وتدعمها لتحقيق اهدافها التي قد تكون اضعاف طرف او الحد من نفوذه ثم لاتتاخر عن القيام باضعافها بعد انقضاء المهمة وهو مامارسته مع قبائل الحجاز والجزيرة الفراتية والشام وغيرها من الاقاليم العربية.
8- يقول احد المستشرقين وبعضهم كان من ذو الخلفيات العسكرية ان معارك البادية فيما بينهم لم تكن اكثر من مناوشات( little more than skirmish It is a) ومناخ المليدا بين اكبر قبيلتين في نجد في وقته استمر شهر والقتلي مئة بينما معركة واحدة في الحجاز بين تجمع كبير من القبائل وخمس كتائب مصرية استمرت ثلاث ساعات سقط فيها 350 قتيل ومعركة الصريف الكبيرة مثال اخر. وهذا للتوضيح لا لتمجيد الشرور.

9- وانا لاقول هذا تقليلا من شان القبائل فهم اهل نخوة وشجاعة وكرم ومرؤة ويكيفهم شرفا خصلة حفظ العهود ولكنى ادعو القارى الكريم الى تلمس الحقيقة والبعد عما يضربنا في الوقت الذي يتخذه بعضنا مفاخر يتغني بها. لقد عاشت الجزيرة العربية ظروفا حاصر اهلها الجوع والجهل والتناحر مما عطل دور ابنائها على كل صعيد.

10- لقد كانت القبائل تغزو بعضها البعض على مدار السنه لتقتلع الابل والخيل وكان يسقط القتلى من جميع الاطراف وغالبية شيوخ قبائل حرب ومطير وعتيبة وعنزه وشمر قتلوا في معارك صغيرة من اجل تلك النوق الوضح او تلك الفرس وهكذا .... والحمد لله على مانحن به الان من اخوة لايعكر صفوها الا اجترار تلك القصص التي تمس دين وعروبة من يرددها مفتخرا بها.
11- يشهد التاريخ العربي وغيره ان غالب البشر تستميت في الدفاع عن انفسهم وقد كانت قبائلنا اسوة بغيرها, عندما تبحث عن الكسب تكون اول الفارين من الهزيمة وعندما تدافع عن نفسها تسطر اروع صفحات البطولة واظن انكم سمعتم او قراتم عن دفاع فرقة صغيرة من العوارض من مطير في مشذوبة عن نفسها ومعركة طلال عندما دافع الروقة عن انفسهم وهم قلة مقارنة بخصومهم ودفاع الاحامدة من حرب عند واجهتم دولة الشريف في الفقرة واستماتة شمر عن انفسهم في مواجة ابناء العواجي وجمعه من عنزه وغيره الكثير.

12- فبالله عليكم اوقفو المبالغات والحديث عن قبائلكم وكانها قوى لاتقهر بينما الواقع كما وضحت اعلاه يكشف كيف تتحول مناوشات السلب الى ملاحم اسطورية. وسؤالي اين المؤمنين المتقين والعقلاء الذين يعتزون بدينهم وعروبتهم لا بتلك الاحداث عما يجري؟!.

13- انني انتمي الي قبيلة حرب ولي صلات مصاهرة مع عتيبة وعنزه وصلة رحم مع شمر و اذكر هذا لتاكيد ارتباطي بهم وان مايدعوني للكتابه ليس الا الحرص على واجباتنا الدينية والانسانية تجاه انفسنا. وقد امضيت جزء من حياتي خارج المملكة وقرات كثيرا في التاريخ العربي وغيره ولى قرأتي المحدودة في علم الاجتماع. واعتقد جازما ان ترديد قصص غزو القبائل بعضها البعض ناتج عن الجهل وضعف الوازع الديني وضعف النداء العروبي والانساني داخل من يقوم به وهو ايضا تراشق بين جهلة ومتعصبين لاسباب تربوية او نفسية لكن الاسواء هو اين العقلاء؟ ثم منهم الذين يديرون منتديات الانترنت (والتي فيها الكثير من الامور المشرفة لولا احتوائها على ما ننتقده مما تقدم) ويطبعون الكتب الطافحة بتلك البدائيات من المؤكد انهم حصلوا على حظا من التعليم ولديهم امكانات ماليه مما يجعلنا نستنتج انه وللاسف (لابد ان يكون وراء النبح تصفيق).
14- اتقدم باقتراح للقائمين على مواقع الانترنت للقبائل هذه وغيرها من القبائل العربية بمحو جميع مايتحدث عن السلب والنهب وقتل العربي المسلم لاخية بافتخار. وعدم ايراد أي من ذلك الا من باب مقته والتبرؤ منه وشكر الله على اننا تجاوزنا الظروف التي جعلت الاجداد عفا الله عنا وعنهم وغفر لهم يقعون في تللك الامور البدائية.
15- اقترح ان يتحرك شيوخ ووجهاء القبائل المذكوره اعلاه وغيرها من القبائل ويضعون حدا لهذه الامور المخجلة وليكن تحرك مدروس تدريجي ليشكل انعطافة حضارية عميقة لاتظاهرة اعلامية سطحية وما نعيش به تحت ظل هذا الكيان محفز لذلك. واذكر الجميع ان العقيدة الاسلامية والقيم العربية الايجابية والمكتسبات الحضارية والوطنية هي اعز مانملك فلنحافظ عليها ونعززها انتصارا للدين والعروبة والكرامة الانسانية ونبذا للهمجية والجهل والانحطاط.
16- ان هذه ليست دعوة لجلد الذات وعدم الافتخار بالنفس. بل أي عربي مسلم يعتبر هذه القبائل وغيرها من ابناء العرب قبائل كريمة عزيزة ولايرتضي ان يساء إلى أي شخص منهم. ولكن المامؤل هو توجيه قوة العزيمة والاعتزاز بالنفس داخل نفوسهم العربية الابية نحو مايبني الوطن ويساهم في رفعتهم ورفعته. وان يكونوا اشخاص حاضرين وفاعلين في المجتمع من خلال الاعتزاز بالدين والعروبة والتسلح بالعلم وقوة الارادة وان يدافعوا عما يؤمنون به مما ينبع من دينهم وواجبات العروبة و الوطن دفاعا متسما بنفس الرجولة التي كان عليها الاجداد والذين لظروف عصرهم غير المواتية كانوا ظالي الاتجاه رحمهم الله وعفا عنا وعنهم.


اخوكم الأحمدي الحربي

سلمان النبهان
01-09-2008, 02:31
التاريخ شي طيب مميز وخصوصا لقبائل تعبت فيه
طيبا وكرما وشجاعة ومروءة وشرف وبسالة
ولايحق لاحد طلب نسيانه اوتجاهله !!!!!
ونداءك اعلاه هو راي شخصي يخصك فقط
لايوافقك عليه احد يالحربي ....

أبو ليان
01-09-2008, 06:49
أضيف على ما أضافه أخونا سلمان ,,,
بأن تاريخ هذه القبائل أوبعضها التي تتحدث عنها
كان لهم حكم بل دول حكموا فيها قرون في نجد
وغيرها ولاينكر الكتابة والبحث في تاريخ السير والملوك
وأحداث الزمان إلا جاهل أو معاند ......

وإليك بعض ماقاله أهل العلم فيصلٌ بيننا:

قال عالم زمانه العلامة العراقي محمود شكري الألوسي (في تاريخ نجد)
(ويحكم نجد ابن رشيد والحاكم الآن عبدالعزيز وسلفه
عمه محمد وهم أهل عدل وكرم ونخوة عربية وصفات حميدة
وتقام فيهم الجمعة والجماعات والقضاة من حولهم يستشيرونهم في النوازل...
(وكان منهم ابن سحمان)..)

وقال العالم والمؤرخ ابراهيم العيسي :(في عقدالدرر)
(وزالت مملكة ابن رشيد سبحان من لاتزول ممالكة)

هذا من كلام بعض أهل العلم الموثوقين أن حال نجد
كان حكم مستقل وليس كما يدعيه البعض أنه سلب ونهب
وأقليات متشتته لايجمعها حاكم وتقوم على قتل بعضها البعض..

حياك الله يالحربي ولو أن تعصبك لرأيك الغير موضوعي ملاحظ .