المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قولوا خيراً بحق العراق أو اصمتوا



أخوزرقاالدندشي
01-07-2004, 19:46
قولوا خيراً أو اصمتوا بحق العراق

--------------------------------------------------------------------------------

أخي العراقي الحبيب ولكل الإخوان الغيورين على هذا البلد العربي الإسلامي وفي كل بقاع الأرض كنتم :قولوا خيراً أو اصمتوا . ( وإن كنتم بداخلكم تحترقون قهراً ) !! .
فبذلك تساهمون المساهمة الفعلية لإعادة كرامة وبناء العراق كما بذلك تكسبون الأجر من الله مضاعفا ويتحقق فيكم وصف عباد الرحمن المؤمنين ( والكاظمين الغيظ ) أما المراهقة السياسية ، والعفوية بالمواقف ، والتصريحات العاطفية ، والمزايدات التي هي جزءٌ من النفاق فنحن بغنى عنها الآن تماماً !! حيث أعداء الأمة والمرجفون والخونة يتربصون بنا الدوائر ويستغلون كل مناهضٍ للحكم الجديد لينفذ لهم ما هم عنه عاجزون فيتخذونه ذريعة لإبقاء الإحتلال !! .
فلا لبقاء الأمريكي يصول ويجول على أرضنا ولا للتخريب وتدمير المنشآت الوطنية العراقية بهدف الضغط على المحتل ليخرج من العراق !!! ولا لإستمرار العمليات التى شملت الأعداء وطالت رؤوس العراقيين معهم !!! .

فها هي الحكومة العراقية اليوم تتسلم ذمام الأمور للبلاد ، وإن غداً لناظره لقريب ! سواء للحكومة الإنتقالية أو للذين وراء هذه العمليات العسكرية والإنتحارية !!.

هل كلهم يقولون ربنا الله أم هناك وبينهم مرتزقة مأجورون ومستغلون للأوضاع !!؟ .

وكونوا صفاً واحداً لا يُخترق مع ولجانب الشيخ الرئيس غازي عجيل الياور فهو بكم أصبر وأقوى وأنتم به نصركم أعز و أضمن بإذن الله تعالى حيث ما ولا أعطي في حياته ولاءً لغير الله . وما سار في تاريخ حياته كلها بركب حزبٍ أو اعتنق معتقداً من عنديّات البشر وما تفتقت به عقول الفلاسفة من إشتراكيات و إلحاد .

إن الشيخ الياور هو إبن العروبة بإيجابياتها كلها وموطن عزّته بها ؛ ومسلمٌ عزيزٌ عليه دينه ولا نزكي على الله أحداً ؛ فهذا ما عرفناه به من كل أوساطه التي عاش معها .

هذه نصيحة لله أحببت أن أوجهها لكل من يهمه العراق وأمر هذه الأمة .

أخوكم : الضيغمي الدندشي .

ابو غازي
03-07-2004, 22:11
صدام مسلم ظالم وفي الجهة المقابلة...... خصمه كافر وخائن

رب وصدّاماه انطلقت ** ملء أفواه الماجدات اليتّم

لامست أسماع أبا عدي ** وانقضّ كالأسد المنتقم