المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الامير حمود العبيد الرشيد يرثي ابنه



الضيغمي
12-09-2001, 01:53
هذه القصيدة هي للمرحوم الامير الفارس حمود العبيد الرشيد
وفيها يرثي ابنه عبدالله والذي توفي صغيرا وكان يحبه حبا كبيراً وهنا يسند حمود العبيد
قصيدته لابنه ماجد الحمود ...ابو سليمان ...ويوصيه على اشياء تخص ابنه عبدالله


القصيدة

عـــزٍ لعــيـــن مــن بـــليٍل وفــيــحان........ صـاروا عوضـنا عن سـمي الشـريـفي

هــم والطيــــور وكم ســـيف وتفـقان........ وخــناجـــــر حــمـرٍ وشــي نـظـــيـفي

والخـيـــل وركــابه يعـــرفه فـنيسـان........ عــرفي لهـن مـن بد شــب الظـعـيــفي

يامـنـتـهى شــــكواي يابــو ســــليـمان........ تـرني مـن الـدنيا جــمـــيــعه مـعـيــفي

لو كان لي به مـن هـوى النفس خلان........ مــاعــقـــب عـبـدالله حــــياة وكــيـــفي

اوصــيك روحـي سـالم ذرب الايـمـان........ بـ إركـاب عـبدالله تـخــــلى تــهـــيـفي

ركــابــه لايــركـبــه كـــل مـــن كـــان........ الله بـكم مــن دون جــيـشــه لـطــيفي

يتيمي
12-09-2001, 02:14
الاخ الضيغمي ...

حياك الله في بيتك الثاني وصح لسانك على المشاركه

الرائعه واختيار موفق..

وتقبل تحيات اخوك

علي

ممدوح المسطح
12-09-2001, 05:27
الضيغمي
حياك الله والساعه المباركه
التي نرى فيها تواجدك انت والاخ يتيمي
شكرا على المشاركه الرائعه
وارجو منك نشر اخبار الموقع وتسجيل
اعضاء يشابهونك بالمثاليه
دمت ياضيغمي

النبهان
16-09-2001, 02:46
صح لسانك ولسان راعيها وصراحه ابيات جميله :)


مشكووووووور والى الامام



النبهان

سلايل عبيد
25-09-2001, 01:42
رحم الله حمود العبيد رحمة واسعة وأسكنه هو وأبنائه فسيح جناته

وقدكان رحمه الله من محبته لأبنائه أن قال فيهم العديد والعديد من القصايد من هذه القصايد بيتين مشهورين يقول فيها:

الماقف اللي ياقفونه عيالي....ماياقفه عيسى وموسى وداوود
الكل منهم ماشي بالرضا لي....يضرب على الكايد وياطى على الكود
ماهوب عيال مذرعين الشيالي....اللي تجارتهم حلاتيت وجلود

ويقول في ابنه مهنا الحمود ... حينما استنكرعليه نسب أباالخيل

وش ضرّتن به نسبتي للآل أباالخيل...جابت لنا ذيب السرايا مهنا

والجانب الذي لايعرفه الكثيرون أن لحمود شعرا غزليا يفوق شعره الحماسي قوة وحبكة.... ولكنه لم يكن يحرص عليه كثيرا ومن ذلك قول محمد العبدالله ال**** له(ياحمود وش لك بالغزل؟) ويلمح الى ذلك في غزلية له بقوله في ابنة عمه ليلة عرسه:

ياللي على وجهك كسرنا اليمامة...نجد ملكناها من الطاف للطاف
والله يالولا كلمة من مـحــمــد...لأقول بك قول يضرّب بالأوصـــاف

هذا ماهاضت به أناملي عندما قرأت مرثية جدي في أصغر عمام..

الأخ/ الضيغمي شكرا ألف شكر على ماخطته يداك...

وهذا أكبر شرف لي أن أنضم لمضايف قبيلة أنا فرد من كيانها الشامخ.